سلسلة هل تعلم؟  هل تعلم؟ - الموسم الثاني  :  فضيلة الشيخ الدكتور محمد الأخرس
 هل تعلم ماذا علَّمَ الرسولُ بعضَ بناتِهِ أن تقولَ حينَ تُصْبِحُ وحينَ تُمْسِي؟ 








 هل تعلم ماذا علَّمَ الرسولُ بعضَ بناتِهِ أن تقولَ حينَ تُصْبِحُ وحينَ تُمْسِي؟ - إعداد الشيخ محمد الأخرس


أخرجَ أبو داودَ والنسائيُّ وابنُ السُّنِّيِّ وأبو نُعَيمٍ في اليومِ والليلةِ عن بعضِ بناتِ النبيِّ صلى اللهُ عليهِ وسلَّمَ أنَّ النبيَّ عليهِ الصلاةُ والسلامُ كان يُعلِّمُها فيقولُ: "قولي حينَ تُصبِحي وحينَ تُمسِي: سبحانَ اللهِ وبحمدِهِ، لا قوةَ إلا باللهِ، ما شاءَ اللهُ كانَ وما لم يشأْ لم يكُنْ، أعلَمُ أنَّ اللهَ على كلِّ شىءٍ قديرٌ، وأنَّ اللهَ قد أحاطَ بكلِّ شىءٍ علمًا، فإنَّهُ مَنْ قالهَا حين يُصْبِحُ حُفِظَ حتى يُمسي، ومن قالهَا حِينَ يُمسِي حُفِظَ حتى يُصبحَ". كذلكَ بعضُ الصحابةِ رَوَى عن رسولِ اللهِ صلى اللهُ عليهِ وسلَّمَ أنَّهُ قالَ هذا القولَ: "ما شاءَ اللهُ كانَ وما لَم يشأْ لَم يَكُنْ". هو لفظٌ موجزٌ كلامٌ خفيفٌ على اللسانِ لكنْ معناهُ واسعٌ، معناهُ أنَّ كلَّ شىءٍ دَخَلَ فِي الوجودِ من الأجسامِ ومن حركاتِ العبادِ وسكناتِهِم حتَّى حركاتِ البهائِمِ كلُّ ذلكَ بِمشيئةِ اللهِ الأزليةِ. فلا يحدثُ في العالمِ شئٌ إلا بمشيئتهِ ولا يُصيبُ العبدَ شىءٌ مِنَ الخيرِ أو الشَّرِّ أو الصحةِ أو المرضِ أو الفقرِ أو الغِنى أو غيرِ ذلكَ إلا بمشيئةِ اللهِ تعالى، ولا يُخطِئُ العبدَ شئٌ قدَّرَ اللهُ وشاءَ أن يُصِيبَهُ