سلسلة هل تعلم؟  هل تعلم؟ - رمضان  :  فضيلة الشيخ الدكتور محمد الأخرس
  هل تعلم كيف يثبت صيام رمضان في الشرع ؟ 








  هل تعلم كيف يثبت صيام رمضان في الشرع ؟ - إعداد الشيخ محمد الأخرس


الرسول صلى الله عليه وسلم قال: "لا تقدموا رمضان بصوم يوم أو يومين صوموا لرؤيته وأفطروا لرؤيته فإن غم عليكم فأكملوا عدة شعبان ثلاثين" إكمال شعبان ثلاثين يكون بناء على رؤية هلال شعبان، والرؤية تكون معتبرة بعد غروب الشمس. فإذا شهد عند القاضي من شهر شعبان اثنان ديّنان أي تقيان أنهما رأيا هلال شعبان، إذا مضى ثلاثون يومًا على هذه الرؤية القاضي واجب عليه أن يثبت رمضان بشهادة ذينك الاثنين الثقتين العدلين. فإذا حكم الحاكم أي القاضي وجب على المسلمين أن يصوموا، أما بالنسبة لرمضان شخص واحد يكفي، لو جاء إلى القاضي شخص مسلم تقي فقال أشهد أني رأيت هلال رمضان هذه الليلة يثبت القاضي بقول هذا الواحد رمضان.

فالرسول صلى الله عليه وسلم ألغى الاعتماد على الحساب في الصيام ولم يعتبره شيئًا بقوله: "نحن أمة أمية لا نكتب ولا نحسب الشهر هكذا وهكذا" معناه الله تعالى ما كلفنا أن نعمل بالحساب بل نحن نعتمد على الرؤية أو الاستكمال، والاستكمال حسابه يعود إلى الرؤية.

فالصحيح ما وافق الشرع والشرعُ ما قاله الرسول:"لا تقدموا رمضان بيوم أو يومين صوموا لرؤيته وأفطروا لرؤيته فإن غمّ عليكم فأكملوا عدّة شعبان ثلاثين يوما" هذا الذي عليه المذاهب الأربعة. فالصيام لا يثبت بالحساب الفلكي.