سلسلة هل تعلم؟  هل تعلم؟ - الجزء الأول  :  فضيلة الشيخ الدكتور محمد الأخرس
 هل تعلم أنَّ سيِّدنا محمَّدًا صلى الله عليه وسلم اتَّخَذَ خاتمًا مِن وَرِق أي فضَّة ؟ 
 هل تعلم أنَّ سيِّدنا محمَّدًا صلى الله عليه وسلم اتَّخَذَ خاتمًا مِن وَرِق أي فضَّة ؟ - إعداد الشيخ محمد الأخرس


قالَ الحافظُ النوويُّ في شرحِ مسلمٍ ما نَصُّه : قولهُ : اتَّخَذَ رسولُ اللهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّم خاتَمًا مِنْ وَرِقٍ فكانَ في يَدِهِ ثم كانَ في يَدِ أبي بكرٍ ثم كانَ في يَدِ عُمَرَ ثم كانَ في يَدِ عثمانَ حتى وقَعَ منهُ في بِئرِ أرِيس، نَقْشُهُ " مُحمَّدٌ رسولُ اللَّهِ ".

التَّبَرُّكُ بِآثارِ الصَّالحينَ ولُبْسِ لِباسِهِم وجوازُ لبسِ الخاتِمِ وأنَّ النَّبِيَّ صلى الله عليه وسلم لَمْ يُوَرّثْ إذ لو وَرَّثَ لدَفَعَ الخاتَمَ إلى وَرثتِهِ بل كانَ الخاتَمُ والقَدَحُ والسِّلاحُ ونحوُهَا مِن ءاثارِهِ الضَّرورِيَّةِ صدقةً للمسلمينَ يصرفُهَا والِي الأمرِ حيثُ رأى من المصالِحِ فجَعَلَ القدحَ عِندَ أنَسٍ إكرامًا لهُ لِخِدمَتِهِ، ومَنْ أرادَ التَّبَرُكَ بِهِ لَمْ يَمْنَعْهُ وجَعَلَ باقي الأثاثِ عندَ ناسٍ مَعرُوفينَ.