سلسلة هل تعلم؟  هل تعلم؟ - الجزء الأول  :  فضيلة الشيخ الدكتور محمد الأخرس
 هل تعلم أنَّ اللهَ جعلَ رحمتَه خاصةً بالمؤمنينَ في الآخرةِ ؟ 








 هل تعلم أنَّ اللهَ جعلَ رحمتَه خاصةً بالمؤمنينَ في الآخرةِ ؟ - إعداد الشيخ محمد الأخرس


اللهُ تعالى أخبرنَا أنَّ رحمتَهُ في الآخرةِ خاصَّةٌ بالمؤمنينَ. قالَ اللهُ تعالى : " وَرَحْمَتِي وَسِعَت كُلَّ شَيْءٍ فَسَأَكْتُبُهَا لِلَّذِينَ يَتَّقُونَ ( ١٥٦ ) " سورة الأعراف

هذهِ الآيةُ دليلٌ على أنَّ اللهَ تعالى يَرحَمُ المؤمنينَ والكافرينَ في الدُنيَا وذلكَ بأنْ يُعطيَهُم الصحةَ والرِزْقَ والهواءَ العليلَ والماءَ الباردَ وما أشبهَ ذلكَ، أمَّا في الآخرةِ فيخُصُّها للمؤمنينَ.

" وَرَحْمَتِي وَسِعَتْ كُلَّ شىء " أي في الدنيَا " فَسَأَكْتُبُهَا " أي في الآخرةِ " لِلَّذِينَ يَتَّقُونَ " أي يَجْتَنِبونَ الشِركَ وجميعَ أنواعِ الكُفرِ كما جاءَ في الحديثِ الصحيحِ الذي أخرجهُ الإمامُ أحمدُ وغيرهُ : " إنَّ اللهَ يُعطِي الدُنيَا لِمَنْ يُحِبُّ وَلِمَنْ لا يُحِبُّ ولا يُعطِي الإيمانَ إلَّا لِمَنْ يُحِبُّ " وفي رواية " إنَّ اللهَ يُعطِي المالَ لِمَنْ يُحِبُّ ولِمَنْ لا يُحِبُّ ولا يُعْطِي الإيمانَ إلَّا لِمَنْ يُحِبُّ " اللهُ تباركَ وتعالى فضلًا منهُ وكَرَمًا جعلَ رَحْمَتَهُ في الدُنيَا عامَّةً شامِلَةً للمؤمنينَ والكافِرينَ وَجَعَلَهَا خاصَّةً في الآخرةِ بالـمُؤمِنينَ دونَ الكافِرينَ عدْلًا مِنْهُ ؛ لأنَّهُ تباركَ وتعالى ليْسَ مُلْزَمًا بشىءٍ.